عشــاق ليــــالي الـقمـر
حيـاك في منتـداك! ادخل فورا أو .. سجل! وتصفح على مهلك.. وحاول ان تساهم لا تبخل وترحل دون ان تؤانسنا بمرئياتك! وهذي الزيارة مشكـورة! لكن لا تنسانا وعـاود، ولا تطــول! لانه في كل يوم جديد أكيد!! وحـيــــاك!

عشــاق ليــــالي الـقمـر

الحياة والانسان، خواطر ومشاعر ومعاناة! قد تحولها مخيلة المبدع الى.. لوحة عجيبة! مرسومة بريشــته أو بقـلمه بحروف سحرية تسطر لـنا .. رويـة أو .. حكاية مثـيرة أو .. بـأحـلى قصــيدة!
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  س .و .جس .و .ج  الأعضاءالأعضاء  دخولدخول  بحـثبحـث    
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» وضع المنتدى وهو نسخة عن الواقع
الجمعة سبتمبر 21, 2018 5:31 am من طرف ورده مجروحه

» رسالة ترحيب بأبو سجا
الأحد ديسمبر 24, 2017 10:20 pm من طرف الساهي ابراهيم

»  رسالة من رؤية معاصر محاصر!
الأحد ديسمبر 24, 2017 10:15 pm من طرف الساهي ابراهيم

» ابو سجا يعود
الأربعاء أغسطس 09, 2017 7:26 am من طرف ابو سجا

» يا عيني لا للدمع
الجمعة يونيو 23, 2017 12:06 pm من طرف عاشق ليالي القمر

» الرؤية في زمن الطيبين أحلى!
الأحد فبراير 19, 2017 5:04 am من طرف ابو سجا

» أنا فقدت الرؤية بسبب ..
الأحد فبراير 19, 2017 4:24 am من طرف ابو سجا

» اليوم الرياض على اسمها
الأربعاء فبراير 15, 2017 12:41 am من طرف ابو سجا

» هي كذا الحياة وبغير ما تحلا
الثلاثاء فبراير 14, 2017 11:53 pm من طرف ابو سجا

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط عشــاق ليــــالي الـقمـر على موقع حفض الصفحات
أفضل 10 فاتحي مواضيع
ابو سجا
 
عاشق ليالي القمر
 
الساهي ابراهيم
 
ورده مجروحه
 
مبسوطه
 
شمعه سهرانه
 
بنت افكاري
 
كازانوفا جده
 
د.ابراهيم جاسر
 
بدر عبدالله الغلث
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
بسببك وبعض الناس!! لا يشق لي غبار!!
ما فيه غرفة دردشة؟؟
بداية المشاركة: أبأسألكم بس من غيــر زعــل!
عقيد والا تعقيد؟؟
الليل الطويل!
الرائد الاول!
رسالة لمصر بالخبر!
شيء عن جديد عاشق!
رحلة بالغيب
ألف ونِعم عليك! ومبروك!!
راحــة الارواح
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 مقدمة الرواية الأولى من مجموعة ( الحكايات المسرحية في حارة الشرقية)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الساهي ابراهيم
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 14/04/2012

مُساهمةموضوع: مقدمة الرواية الأولى من مجموعة ( الحكايات المسرحية في حارة الشرقية)   السبت أبريل 28, 2012 5:34 pm

تنويـه غير هـام

"الطائف" أو "السور" مع "الحـارة الشرقيــة" هي مكان وامتداد في الزمان حيث كانت الأسوار تحيط بكل بلدة، وتتحكم البوابات المنيعة بمداخلها من أي جهة، ولابد أن ينشأ خارج هذه الأسوار والبوابات مجتمع منبوذ لأسباب متعددة كهذا المجتمع الذي أستوطن نواحي البوابة الشرقية من السور الطائف بهذه البلدة، فالسور والبلدة والحارة وجميع الناس في الرواية كلها كناية عن كل مكان ودولة تحيط بها الأسوار المادية والمعنوية هي في حكم الممكن في كل زمان، وحتمية لنشوء هذه الثقافات التي سأحاول رسم لوحات متعددة عن حياتها ومشاعر إنسانها في امتداد العصور، في سوالف مجتمع وفي قوالب مسرحية أبطالها الأحاسيس التي عايشها هذا الإنسان منكشفا كأنه يخاطبني وهو بطل الحكاية والرواية على مسرح هذه البلدة، في الموقع والظروف التعسة والأحزان والقلق والتشاؤم أو بتلقيه نسمات التفاؤل وعند رؤيته لبريق الأمل في دامس ظلمات الظلم، وفي لحظات التفتح بأنوار السعادة في استمرارية حياة مفترضة ليجبر على المواجهات والتحدي للظروف وما يعاصرها من قوانين المجتمع والعصر، التي قد يعتبرها غالبا قاهرة وغير عادلة، وأرجو أن أوفق بنقلها في تجربة قريبة من الواقع ومن موقعها في عمق الشعور كما هي على مسرح الحياة. ولأن نصوص الحكايات والشخصيات ووصف التحركات وتفاعلات الأدوار للجميع في محيطها كموقف وتجهيزات إكسسوارات لعرض أي حكاية على" مسرح حـارة الشرقيـة" قد أصبحت واقعا بائدا أو مندثرا فقد أستوجب شحذ الخيال في السرد وعرض أطول الحكايات عن تلك النماذج، في امتدادات الزمان بين الشهرة والغموض لتبدو بعض الحقائق حينها أوهاما والعكس، لأنه لا يمكن عرضها ومشاهدتها إلا من خلال البديل الذي لا يوجد منه سوى الحروف المكتوبة والصعبة التذليل كأداة وحيـدة لمشاهدة كل حكاية. وبادعائي الكرم دائما فقد أبالغ في رسم معظم المشاهد واللوحات بكثير من الإسهاب والإطناب في الوصف بحجة تلاشي تلك الحياة ومسرحها ولملء المشاهد التي ربما كانت موجودة في عمق عشرات من العقـود والقرون وأمست في المجهول لقارئ من أجيال معاصرة، وان كان التكرار مدروس للعرض من زوايا جديدة الا اني ألتمس العذر لمن يراه فرط حماس نابع ربما عن .. الحنين-لماضٍ يصعب مقـاومته في فترات جفاف هذا العصر. كما أأكد أن جميع أحداث القصص والأسماء المذكورة وكامل تفاصيل حياتهم هي من خيـال مؤلفهـا ولا يربطها بالواقع إلا احتمال واقع الزمن وموقع المسرح والأماكن المستعارة والمختارة لهذه الحكايات، وهو "حــارة الشرقية" .
التي أستوجب التعريف بها في الشهرة والغموض لدعم تجربتي الخاصة في المزج بين أساليب الرواية، في تشعب محدود، مع ميزة القصة القصيرة، في الاختصار والتمويه لإثارة الغموض وللبحث عن متعة سريعة، مع مبالغات الحكاية الشعبية أو السوالف، لتنطلق المخيلة في مشاهد مرئية لأبطال الحكاية في لحظات معاناتهم كإنسان بسيط يواجه قوة رفض جبارة في واقعه وبوسيلة تعبير لا تحمل أي رسائل مشفرة، في محاولة أمينة لنقل حس طبيعي لإنسان في حياة افتراضية بحكاية تبرز خلالها فكره الخاص وخصوصيته في قيمه وسلوكه الفردي سلبا أو إيجابا، كرد فعل مشابه أو منفرد في مجتمعه. وليأخـذ الخبر مـداه في أجواء مسرحية لإعطاء ما في العمق من قوة تأثير الصوت والمساحة المطلوبة لانطلاق الأحاسيس والانفعالات بالامتداد لأقصى أبعاـدها وبصدها الذي يكفي لتفريغ كل الشحنات لتلبي رغباته وأخص المكبوت منها، وان كانت في كلمات وعلى الورق. فلكل حكاية في الحياة غاية واضحة وان لم تعلن، وأبرأ مما قـد يبدع به اللبيب ليظهر أهدافا موازية بتصويرها كامنة كالشبح في الظلام، فيبني عليها المقلد والمحور والمبتكر بكونها مستترة منع ظهورها التعذر، وتصبح بالتمويه اثارة خطيرة، وهو من السهل لمن أراد عملا بدارج القول- اللبد في الدّرة – وتسمى ببالغ الأدب إسقاطات.
***

_________________
"الســــاهي ابراهيـــم"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alsahi-6.forumarabia.com
???? ???
زائر



مُساهمةموضوع: فعلا يا ما تحت السواهي!   السبت مايو 05, 2012 3:05 pm

كل هذا وتقول غير هام؟ يا ما تحت السواهي .... ...واهي.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمعه سهرانه

avatar

عدد المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 04/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: مقدمة الرواية الأولى من مجموعة ( الحكايات المسرحية في حارة الشرقية)   الأحد مايو 13, 2012 1:50 pm

[b]
وليأخـذ الخبر مـداه في أجواء مسرحية لإعطاء ما في العمق من قوة تأثير الصوت والمساحة المطلوبة لانطلاق الأحاسيس والانفعالات بالامتداد لأقصى أبعاـدها وبصدها الذي يكفي لتفريغ كل الشحنات لتلبي رغباته وأخص المكبوت منها، وان كانت في كلمات وعلى الورق. فلكل حكاية في الحياة غاية واضحة وان لم تعلن، وأبرأ مما قـد يبدع به اللبيب ليظهر أهدافا موازية بتصويرها كامنة كالشبح في الظلام، فيبني عليها المقلد والمحور والمبتكر بكونها مستترة منع ظهورها التعذر، وتصبح بالتمويه اثارة خطيرة، وهو من السهل لمن أراد عملا بدارج القول- اللبد في الدّرة – وتسمى ببالغ الأدب إسقاطات
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقدمة الرواية الأولى من مجموعة ( الحكايات المسرحية في حارة الشرقية)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشــاق ليــــالي الـقمـر :: الـمنتدى الـمفـتــوح للأعـضاء والــزوار :: خواطر وأفكار خاصة-
انتقل الى: